صلاح على دكة البدلاء.. وكلوب يتغنى بأوريغي


Qana.news
2019-12-05

وصف الألماني يورغن كلوب المدير الفني لليفربول أداء مهاجمه البلجيكي ديفوك أوريغي أمام إيفرتون بالمذهل، مشددا على أنه لم يتوقع أن يظهر فريقه بشكل مثالي في المباراة التي انتصر فيها بنتيجة 5-2.

وخلال المباراة قرر كلوب إراحة صلاح وزميله روبرتو فيرمينو والدفع بتشكيل هجومي جديد قاد الفريق للفوز بديربي ميرسيسايد ضمن الجولة 15 من الدوري الإنجليزي.

وقال كلوب في تصريحات أبرزها موقع ليفربول: "كمدرب تأمل أن يحدث الأفضل عندما تقوم ببعض التغييرات. عندما يلعب اللاعبون كما حدث الليلة، هذا أفضل شعور يمكنك أن تشعر به كمدرب".

وأضاف "هذا لم يفاجئني البتة ولكني لم أتوقع مثل هذه المثالية في الأداء وهذا ساعدنا للغاية. لم نحصل فقط على النقاط الثلاث، ولكننا ظهرنا بشكل جيد بعدما قمنا بالتغييرات".

وواصل "من الجيد أن أخبرهم بين الحين والآخر كم هم جيدون للغاية ولكن إن لم يشاركوا، لن يشعروا بذلك أو يتفهموا ذلك الأمر. لكن إن لعبوا مثل الليلة وقدموا مثل هذا الأداء الجيد، سوف تكون إشارة هامة للغاية الفريق بصورة عامة".

عن أداء أوريغي الذي سجل ثنائية أوضح المدرب الألماني "أوريغي مذهل. لقد لعب مباراة رائعة. لم تكن فقط الأهداف بل جودتها الرائعة المذهلة".

وأكمل "الهدف الأول كان لديه طابعه الهجومي الخاص بعدما حصل الفريق على الكرة ثم مرر آدم لالانا الكرة إلى ساديو ماني الذي مررها في الوقت المناسب ثم لمسة واحدة رائعة والمرمى بدون حارسه ليسجل الفريق".

واستمر "أما بخصوص الهدف الثاني، عندما كنت صغيراً أحد لحظاتي المميزة عندما حصلت على الكرة ولعبتها بهذه الطريقة وكنت أشعر بالسعادة. لقد كانت لمسة أولى رائعة ونهاية ممتازة".

وأتم كلوب "الشيء الأهم أن تفاهمه مع جيردان شاكيري وساديو كان جيدا للغاية. لذا لقد كان أداء رائعا من أوريغي الليلة".

ولم يحتج ليفربول سوى لـ 45 دقيقة ولم يتأثر بجلوس صلاح وفيرمينو على مقاعد البدلاء، من أجل حسم الديربي لصالحه.

من جانبه، قال مهاجم إنجلترا السابق، بيتر كراوتش، إنه يتفهم ما شعر به محمد صلاح نجم ليفربول حين جلس على مقاعد البدلاء أمام إيفرتون.

وأضاف كرواتش "أتفهم شعور صلاح بعدم السعادة بالجلوس على مقاعد البدلاء".


المصدر:سكاي نيوز

الاراء الموجودة في هذا المقال لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع وادارته، بل عن وجهة نظر الكاتب او المصدر المستقاة منه.

صلاح على دكة البدلاء.. وكلوب يتغنى بأوريغي