لبنان سيواجه وضعاً صعباً جداً هكذا اكد البنك الدولي


Saida online
2021-01-22

إعتبر مدير دائرة المشرق في البنك الدولي ساروج كومار جاها، أنّ "البنك الدولي لطالما رفع المشاكل المختلفة التي يعاني منها لبنان، لافتاً إلى أنّّه "في السنوات الأخيرة كل الجهات علقت على هذه المخاوف والتقارير وفي التقرير الذي نشر في كانون الأول الماضين، تحدثنا عن المصاعب الاقتصادية تحديدًا وكيف يمكن تخطيها ولم يتم الرد من ناحية السياسات على هذه التقارير الإقتصادية".
وأكّد، أنّ "جزءاً كبيراً من الشعب اللبناني وصل الى تحت خط الفقر"، ونحن ولا نزال ملتزمين بالنقاشات مع القيادات السياسية في لبنان في هذا الإطار لإيجاد الحلول والرد على التقارير هو الحل الوحيد"، مشيرًا إلى أنّ "لبنان سيواجه وضعًا صعبًا جدًا وسيصل إلى أماكن لم يتمكن من حلها كلما تأخرت عملية الاصلاح والازمة ليست فقط اقتصادية ومالية ومعيشية بل ايضاً فيها جزء تربوي على المدى المتوسط والبعيد".

وأضاف: "نحن نرى الامور تتدهور، والناس يخسرون سبل عيشهم والأمر ازداد سوءًا بعد انفجار بيروت".
وتابع كومار جاها: "حصلنا على موافقة تأمين لقاح فايزر للبنان يتوافر لـ750 الف شخص أي مليون ونصف مليون جرعة على نفقة البنك الدولي، وسيكون هناك لقاح آخر والبنك الدولي سيغطي جزء من لقاح ثاني وتغطي الحكومة الجزء الأكبر".
وختم مدير دائرة المشرق في البنك الدولي ساروج كومار جاها، قائلاً: "دورنا هو ان نتأكد أن عملية توزيع اللقاح ستكون تبعًا لخطتنا وسنشرف على توزيعه، وسيكون لنا مرصد لعملية التوزيع عبر مدقق مستقل أو مؤسسة تدقيق، وبالتالي سنعرف أن عملية التمويل والتوزيع ستكون بشكل شفاف ووفقًا للمعايير العالمية".

وتوجه ساروج كومار للمسؤولين اللبنانيين بالقول: " انتم امام مسؤولية كبرى وعليكم البدء بالتصرف لانتشال البلاد من الازمة الكبيرة التي يعاني منها"، واضاف: "البنك الدولي يوفّر كل موارده لمساعدة الشعب لكن هذا لن يساهم في تحسين المشاكل الهيكيلية في لبنان وكل ما نفعله ليس سوى تدخلات مؤقتة وطارئة منعاً لتدهور الوضع المعيشي للافراد

الاراء الموجودة في هذا المقال لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع وادارته، بل عن وجهة نظر الكاتب او المصدر المستقاة منه.

لبنان سيواجه وضعاً صعباً جداً هكذا اكد البنك الدولي