تهجير السعوديين وهدم البيوت في عسير.. ماذا يوجد في هذه المراسلة المسربة بين الملك وإبنه؟



2020-09-05

انتشرت مقاطع فيديو على مواقع التواصل الإجتماعي عن عمليات الهدم التي تقوم بها السلطات السعودية في إمارة تبوك وتحديدا في محافظة إملج داخل قرية الشبحة. وسمعت صرخة المواطنين داخل الفيديو وهم يناشدون الملك وولي عهده من أجل وقف عمليات الهدم والتي تهدم معها منازلهم التي لا يملكون بديل عنها وبذلوا في سبيل بنائها كل ما يملكون.
إلا أن هذه المناشدة لم تعطي أي نتيجة، حيث أن السلطات السعودية تقوم بإزالة التعديات التي بلغت مساحتها 28 ألف متر مربع، وقالت لجنة التعديات بمركز الشبحة أن السلطات تطبق التعليمات بحق المعتدين على أرض الحكومة والتي تشمل غرفا ومنازل وهناجر.
وأكدت اللجنة أنها تعمل على منع هذه التعديات بالمراقبة والمتابعة، وتتبع توجيهات السلطة من أجل الحفاظ على الأراضي الحكومية. وكذلك في محافظة العيص فقد ناشدت القبائل أمير المدينة المنورة بعدم هم هذه البيوت لأن معظم ساكنيها هم من الأرامل والأيتام، ولا يملكون معيلا أو أماكن أخرى.
ولكن المشكلة لا تكمن هنا فقط.. ففي هذه المناطق تقوم السلطات السعودية بهم البيوت على أنها تعديات على الأراضي الحكومية، ولكن ما الذي يحدث في عسير؟
نشر الناشط محمد العتيبي وثيقة يقول فيها أنها مراسلة بين الملك سلمان وإبنه ولي العهد محمد بن سلمان تتضمن أوامر من الملك لإبنه بتهجير آلاف السعوديين في منطقة السودة في عسير بحجة تطوير الإعمار في السعودية.
وقال العتيبي أن هذا الخطاب وصله منذ أيام إلا أنه لم يقم بنشره حتى يتأكد من صحته، وتأسف أن هناك مصدر من داخل الديوان الملكي أكد له هذه الوثيقة، وأن هذه الخطوة كانت ستبدأ بالتنفيذ، إلا أن جائحة كورونا أخرتها.
وقال العتيبي "أقول لأهلي في منطقة عسير، أكربوا حزامكم من الآن ودافعوا عن دياركم كما فعل أسلافكم اللي قبورهم شواهد عليها ولا يبيعوها بحفنة ريالات".
فهل ستستجيب السلطات السعودية لنداء مواطنيها السعوديون بعدم تهجرهم من منازلهم؟


الاراء الموجودة في هذا المقال لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع وادارته، بل عن وجهة نظر الكاتب او المصدر المستقاة منه.

تهجير السعوديين وهدم البيوت في عسير.. ماذا يوجد في هذه المراسلة المسربة بين الملك وإبنه؟