السعودية أوروبا الثانية.. والرياض عروس السعودية..فما هي توقعات ليلى عبد اللطيف؟ وهل تكون لتبييض صفحة محمد بن سلمان؟



2020-07-25

قامت المنجمة اللبنانية ليلى عبد اللطيف بتنبأ حول المملكة العربية السعودية عبر قناتها على يوتيوب. وجاءت توقعات ليلى عبد اللطيف إيجابية بالنسبة للسعودية.
حيث رأت عبد اللطيف أن السعودية قد تتغلب على جائحة كورونا شرط أن تتبع الإجراءات الوقائية اللازمة كإرتداء الكمامات في الأماكن العامة وغيرها من الإجراءات.
وكذلك رأت أن السعودية ستصبح أوروبا ثانية، حيث ستزدهر من خلال قطاعها السياحي ووصفتها ب "مملكة السياحة"، كما أنها ستبرز عالميا بين شهري ٧ و٨ من هذا العام، وكذلك فالمملكة يمكن أن تعيش مسيرة طويلة من النجاح والأمان.
ووصفت عبد اللطيف بتوقعاتها الرياض ب"عروس السعودية" وتوقعت أن تقوم السعودية ببرامج لإنقاذ دول عربية من أزاماتها بدعم من ملك المملكة العربية السعودية سليمان بن عبد العزيز وإبنه ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.
ورأت ليلى عبد اللطيف أن إمرأة سعودية ستتولى منصبا وزاريا، في سابقة هي الأولى من نزعاها في تاريخ السعودية أجمع.
وجاءت تنبآت ليلى عبد اللطيف في ظل الوضع الصحي للملك سلمان الموجود في المستشفى حاليا، وفي ظل الحديث عن تولي محمد بن سلمان الحكم مكان والده الأمر الذي أثار استياء فئة من السعوديين الرافضين لحكم محمد بن سلمان. بالإضافة إلى أحاديث تدور خلف الكواليس حول مؤامرة ضد محمد بن سلمان.

فهل تكون تنبآت ليلى عبد اللطيف تبييضا لصفحة بن سلمان، وعرض لانجازات الملك سلمان في ظل الظروف الراهنة؟

الاراء الموجودة في هذا المقال لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع وادارته، بل عن وجهة نظر الكاتب او المصدر المستقاة منه.

السعودية أوروبا الثانية.. والرياض عروس السعودية..فما هي توقعات ليلى عبد اللطيف؟ وهل تكون لتبييض صفحة محمد بن سلمان؟