حاخام يهودي يصلي لسلامة الملك سلمان.. والمعارض السعودي سعد الفقيه يحذر من إستلام محمد بن سلمان الحكم



2020-07-21

إنتشر اليوم خبر وفاة الملك سلمان بن عبد العزيز بعد دخوله إلى المستشفى إثر وعكة صحية ألمت به، وسرعان ما نفى مقربون من الملك هذ الخبر جملة وتفصيلا. وقالت المصادر المقربة من العائلة الحاكمة أن "الملك بخير".
وبعد مرض الملك سلمان، أصبح من الواضح إصرار إبنه ولي العهد محمد بن سلمان على إستلام الحكم. فبدأ يسعى للحصول على المنصب قبل وفاة والده وفلتان زمام الأمور من يده.
وفي هذا الصدد، قام المعارض والسياسي السعودي البارز "سعد الفقيه" بتوجيه رسالة مصورة إلى العائلة الحاكمة في السعودية ينبه فيها من إستلام محمد بن سلمان الحكم، وأن إنتقال الحكم له سيكون لشخص غير مرغوب فيه، وفي حال إستلامه فستكون هذه المرة الأولى التي ينتقل فيها الحكم لشخص غير مرغوب فيه، وأكد أن الجميع سيكون على المحك.
ولفت نظر العائلة الحاكمة إلى تصرفات محمد بن سلمان بحقهم من سجن وتنكيل وتشويه سمعة في حياة والده، فماذا سيفعل بهم بعد وفاته.
وطلب منهم تدارك الوضع قبل الوقوع في المصيبة، وبالتالي محاربة الفساد وإطلاق سراح معتقلي الرأي.
وتوجه الفقيه في رسالته إلى الشعب السعودي قائلا: "إبن سلمان أهانكم، جوعكم، أفسدكم، أفسد بلادكم، أفقركم، وقضى على الأمن الجنائي والقومي في البلاد.. ضيع البلد، وهو مازال وليا للعهد.. سيكون رجال البلد كلهم عبيد والنساء جوارٍ".

وفي صدد وضع الملك الصحي، إنتشر فيديو مصور للرئيس الدولي لحوار الأديان في منظمة اللجنة الأميريكية اليهودية الحاخام اليهودي "دافيد روزين" وهو يصلي لسلامة الملك، وقال "أنتهز هذه الفرصة بتقديم شكري لجلالته على كرامة الضيافة التي استقبلنا بها نحن أعضاء المجلس الإداري لوفد منظمة كايسيد، المركز العالمي للحوار بين أتباع الأديان والثقافات، على اسم الملك الراحل عبدالله، عسى أن تأتي مثل هذه المبادرات إدراك أكثر عمقا للإحترام المتبادل بين أبناء إبراهيم عليه السلام ودفع عجلة السلام إلى الأمام في العالم".


الاراء الموجودة في هذا المقال لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع وادارته، بل عن وجهة نظر الكاتب او المصدر المستقاة منه.

حاخام يهودي يصلي لسلامة الملك سلمان.. والمعارض السعودي سعد الفقيه يحذر من إستلام محمد بن سلمان الحكم