رحيل صوت الفقراء السعوديين.. ما علاقة السلطات السعودية بوفاته؟



2020-07-20

توفي الكاتب والصحفي السعودي "صالح الشيحي" بعد إصابته بفايروس كورونا في منتصف الشهر الماضي.
وكان الشيحي قد خرج من السجن منذ شهرين، بعد أن اعتقلته السلطات السعودية إثر مقابلة له على قناة "روتانا خليجية"، كان قد كشف خلالها عن الفساد في الديوان الملكي.
ونعى المغردون السعوديون الكاتب الراحل بحزن متأثرين برحيله، فقد كانوا يعتبرونه صوت الفقراء، حيث كان مهتما بقضايا المواطنين والدفاع عن حقوقهم، وبمكافحة الفساد.
واعتبر حساب "معتقلي الرأي" على تويتر أن السلطات السعودية مسؤوله عن وفاته حيث أنها أفرجت عنه للتهرب من مسؤولية إيذائه صحياً ونفسياً، فمنذ خروجه من السجن في أيار الماضي أدخل إلى العناية الفائقة وبقي في المستشفى حتى فارق الحياة.

الاراء الموجودة في هذا المقال لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع وادارته، بل عن وجهة نظر الكاتب او المصدر المستقاة منه.

رحيل صوت الفقراء السعوديين.. ما علاقة السلطات السعودية بوفاته؟