ايلي أسلم الروح ورحل وسط حزن كبير


Qana.news
2020-02-04

فارق الشاب المهندس ايلي بيار مطر، الذي تعرض لحادث سير حصل قبل أيّام في جعيتا، اليوم الثلاثاء الحياة، وسط حزن كبير في أوساط عائلته وكل من عرفه. وينقل جثمانه غداً الأربعاء من مستشفى السان جورج في عجلتون إلى مسقط رأسه جديدة غزير، حيث يحتفل بالصلاة لراحة نفسه.



الاراء الموجودة في هذا المقال لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع وادارته، بل عن وجهة نظر الكاتب او المصدر المستقاة منه.

ايلي أسلم الروح ورحل وسط حزن كبير
ايلي أسلم الروح ورحل وسط حزن كبير