وداعا الزميل ابراهيم زيدلن الله يرحمك







بسم الله الرحمن الرحيم

أنتقل إلى رحمة ألله تعالى ألمرحوم ابراهيم زيدلن ، بعد صراع طويل مع مرض عضال .

و كان ألفقيد قد عاد من مغتربه في ألكويت ليزاول عمله في بلده لبنان ، حيث لا غنى عن ألوطن ألأم ، فأفتتح له و لشقيقه محلا لبيع ألحلويات في بلدة ألشهابية .
لكنه لم يكن يعلم أن ألقدر كان بله بألمرصاد حين تفاجأ بأن مرضا خبيثا كان له بألمرصاد فقضى على أحلامه قبل أن يقضي على جسده ألمنهك من تداعيات ألآلام و أنتظار لحظات ألموت ألمحتوم .
للفقيد ألرحمة ، و لعائلته و زوجته و لكل محبيه ، ألصبر و ألسلوان .