بعد أن خنقه داخل إحدى المستشفيات... حكم عليه بالسجن 15 عامًا



2019-03-05



أنزلت المحكمة العسكرية برئاسة العميد الركن حسين عبد الله، عقوبة الأشغال الشاقة 15 عاماً، بحق الموقوف محمود الحسن، وجردته من حقوقه المدنية، ووضعه قيد الحجز الاحترازي الى حين شفائه، لإقدامه في 21 حزيران 2017، على قتل الفلسطيني علي عزّام قصداً عن طريق الخنق، داخل مستشفى ساشي ميدكال "البيطار"، فيما برأت المتهم حسين محمود من التدخل في هذه الجريمة لعدم توفر العناصر الجرمية بحقه.

وقضت المحكمة العسكرية بإنزال عقوبة الأشغال الشاقة المؤبدة بحق السوري سعود فضّة، وتجريده من حقوقه المدنية، بعد إدانته بـ"الانتماء الى تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي، ومساعدته في معارك عرسال التي وقعت في 2 آب 2014، ضدّ وحدات الجيش اللبناني، وأدت الى قتل وخطف عدد من عناصر الجيش والتخريب في الممتلكات العامة والخاصة.

كما قضت المحكمة بإنزال عقوبة الأشغال الشاقة مدة سنتين، بحق السوري موسى فضّة في القضية نفسها، وإدانته بجرائم "مساعدة ارهابيي "جبهة النصرة"، عبر تزويدهم بمعلومات عن الجيش ومعاونتهم على إتمام أفعالهم الجرمية".

وأصدرت المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد الركن حسين عبد الله، حكماً قضى بإنزال عقوبة الأشغال الشاقة المؤبدة بحق الموقوف بلال عمر ميقاتي، وتجريده من حقوقه المدنية، بعدما أدانته بجناية قتل الجندي في الجيش اللبناني علي عبد الواحد في طرابلس، بإطلاق النار عليه من مسدس حربي غير مرخص.

كما أدانت المتهمين القاصرين عيسى عوض وعبد الرحمن بازرباشي الملقب بـ "حفيد البغدادي"، وأحالت نسخة عن ملفهما الى النيابة العامة العسكرية لإيداعها المرجع المختص

بعد أن خنقه داخل إحدى المستشفيات... حكم عليه بالسجن 15 عامًا