في ذكرى التحرير الثاني لجرود القلمون


ريم شكر
2018-08-27

اطل سماحة الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله من مدينة الهرمل باحتفال مهيب اقامته المدينه بحضور وزراء حزب الله وحركة امل و نواب المنطقه وفعاليات اهليه واجتماعيه

ومن ابرز ما جاء في خطاب سماحته

ـ ما حصل في منطقتنا منذ أكثر من سبع سنوات هو أمر خطير جداً وأحداث مهولة.
ـ الذين راهنوا على داعش و"النصرة" يتم تكفيرهم اليوم من قبل الجماعتين.
ـ ماذا لو انتصرت داعش والجماعات المشابهة في سوريا وفي العراق، ما هو مصير كل دول المنطقة؟
ـ الخطر كان يهدد كل لبنان وخصوصاً البقاع نتيجة التطورات التي كانت حاصلة في سوريا.
ـ التحرير الثاني ما كان ليتحقق في لبنان لولا انتصارات الجيش العربي السوري على الإرهاب.
ـ الغرب يحضر لمسرحية كيميائية لشن عدوان على سوريا ويسكت عن الجرائم التي ترتكب بحق أطفال اليمن.
ـ لا ينبغي طرح عقد جديدة في مسألة تشكيل الحكومة كالبيان الوزاري والعلاقات مع سوريا الخ..
ـ هل مصلحة لبنان الوطنية عودة النازحين السوريين بكرامة ام لا؟
ـ هل اللجوء إلى معبر نصيب لتصدير المنتجات اللبنانية مصلحة وطنية أم لا؟
ـ الولايات المتحدة تدخلت لمنع الجيش اللبناني من المشاركة في المعركة ضد داعش في الجرود.
ـ الولايات المتحدة هددت بقطع المساعدات عن الجيش اللبناني في حال مشاركته بالمعركة ضد داعش.
ـ من هزم داعش في سوريا هو من قاتله وليس الأميركيين.
ـ في كل مرة كان داعش يحاصر في منطقة ما في سوريا كانت تأتي مروحيات أميركية لإنقاذ عناصره.
ـ إذا أردنا اليوم ان نتخذ قرار المشاركة في أي عملية في سوريا سنجد أن شبابنا تكفيهم الاشارة.
ـ الجماعات المسلحة في درعا والسويداء والقنيطرة كانت تقودها "غرفة الموك" في الاردن بدعم امريكي و"إسرائيلي".
ـ تخلي "غرفة الموك" عن الجماعات المسلحة في جنوب سوريا أكبر عبرة لعدم الرهان على أميركا.
ـ على الكرد التنبه لأي لحظة قد تبيعهم أميركا فيها ولا أحد يعلم متى سيغادر الأميركيون.
ـ كل المعطيات تشير الآن إلى تحضيرات جديدة لمسرحية كيميائية في إدلب.

في ذكرى التحرير الثاني لجرود القلمون
في ذكرى التحرير الثاني لجرود القلمون
في ذكرى التحرير الثاني لجرود القلمون
في ذكرى التحرير الثاني لجرود القلمون